top of page

منتجات الإقلاع عن التدخين

تاريخ التحديث: ٧ مايو ٢٠٢١



تعرف بعض منتجات الإقلاع عن التدخين كعلاج بديل للنيكوتين، لأنها تحتوي على كميات متنوعة من النيكوتين بقوة تركيز مختلفة، وتحتاج بعض العلاجات البديلة للنيكوتين هذه إلى وصفة طبية، إلا أن البعض الآخر منها لا يتطلب وصفة طبية، ويمكنك أخذه مباشرة من الصيدلية؛


كما يوجد نوعان من علاجات الإقلاع عن التدخين المعتمدة التي لا تحتوي على النيكوتين، إلا أنهما لا يصرفان إلا بوصفة طبية،

ويمكن لأي من هذين المنتجين أن يساعد على تقليل الرغبة الشديدة في النيكوتين وأعراض الانسحاب، مما يزيد من احتمالات إقلاعك عن التدخين نهائيًا.



هل منتجات بدائل النيكوتين تخفف من الرغبة الشديدة في النيكوتين وأعراض الانسحاب؟

نعم، توفر منتجات بدائل النيكوتين جرعات مقاسة من النيكوتين في الجسم، مما يساعد على تخفيف الرغبة الشديدة، وأعراض الانسحاب التي غالباً ما يشعر بها الأشخاص الذين يحاولون الإقلاع عن التدخين، إن منتجات بدائل النيكوتين هي علاجات فعالة يمكن أن تزيد من احتمالية إقلاع الشخص المدخن بنجاح.




تمت الموافقة على خمسة أشكال من منتجات بدائل النيكوتين من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA):


١ـ لاصقة النيكوتين:

وهي متاحة دون وصفة طبية، تضع منها واحدة جديدة على الجلد يوميًا، فتزود الجسم بكمية صغيرة ولكنها ثابتة من النيكوتين، وتباع لصقة النيكوتين بقوة تركيز متفاوتة لمادة النيكوتين، وتستخدم عادةً كعلاج للإقلاع عن التدخين لمدة تتراوح ما بين 8 إلى 10 أسابيع، ويتم تخفيض جرعات النيكوتين تدريجيا مع تقدم العلاج، وقد لا يكون لصقة النيكوتين خيارًا جيدًا للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجلد أو الحساسية تجاه الشريط اللاصق، أيضًا قد يعاني بعض الأشخاص من الآثار الجانبية لوجود أحلام مزعجة عندما يرتدون اللصقة في الليل، وينصح في مثل هذه الحالة لهؤلاء الأشخاص ارتداء اللصقة فقط خلال النهار، تقوم بوضع لصقة نيكوتين جديدة كل يوم على مساحة غير مشعرة من الجلد بين الخصر والرقبة، مثل الذراع أو الصدر.




نظرة عامة:

لصقة النيكوتين هي لصقة صغيرة الحجم ذاتية اللصق تقوم بإطلاق كمية ثابتة وبطيئة من النيكوتين داخل الجسم من خلال الجلد، تقوم بوضع لصقة نيكوتين جديدة كل يوم على مساحة غير مشعرة من الجلد بين الخصر والرقبة، مثل الذراع أو الصدر.


المزايا:

لاصقة النيكوتين:

  • متاحة بجرعات مختلفة من دون وصفة طبية.

  • سهلة الاستخدام

  • يمكنها السيطرة على الرغبة الملحة للنيكوتين وأعراض الانسحاب لمدة 24 ساعة في كل مرة.

  • يمكن استخدامها مع غيرها من وسائل الإقلاع عن التدخين

  • يمكن التقليل منها تدريجيًا كلما قلت رغبتك الشديدة في النيكوتين وأعراض الانسحاب.


العيوب:

لاصقة النيكوتين:

  • عدم إمكانية ضبط كمية النيكوتين التي تحصل عليها بسرعة إذا كانت لديك الرغبة الشديدة المفاجئة أو أعراض الانسحاب، ومع ذلك، يمكنك استخدام دواء ثانٍ للإقلاع عن التدخين جنبًا إلى جنب مع اللصقة عندما تشعر بالرغبة الشديدة للنيكوتين.

  • قد تسبب الغثيان، ويمكن في مثل هذه الحالة أن تكون لاصقة النيكوتين منخفضة الجرعات مفيدة.

  • قد تسبب الحكة والطفح والاحمرار في الموضع الذي توضع عليه من الجلد، و لتقليل تهيج الجلد المحتمل، تجنب وضع اللاصقة في نفس المكان أكثر من مرة واحدة كل أسبوعين أو نحو ذلك.

  • يمكن أن تسبب اضطرابات في النوم والأحلام السعيدة أو الكوابيس، ويمكنك لتفادي ذلك، إزالة اللاصقة ليلاً ووضعها نهاراً فقط.

  • يجب استبدالها كل 24 ساعة.


تحذيرات:

إذا كنت مصابًا ببعض الأمراض الجلدية مثل الإكزيما أو الصدفية، فقد تشعر بتهيج الجلد بسهولة أكبر عند استخدام اللصقة.


الجدول الزمني:

من المعتاد استخدام لصقة النيكوتين لمدة ثمانية أسابيع إلى 12 أسبوعًا. وقد تحتاج إلى استخدامها لمدة أطول إذا استمرت الرغبة الشديدة أو أعراض الانسحاب، فتحدث مع مقدم خدمات الرعاية الصحية لديك إذا كنت تعتقد أنك في حاجة لاستخدامها لفترة أطول.



٢ـ علكة النيكوتين:

وهي متاحة بدون وصفة طبية بقوتين تركيز لمادة النيكوتين (2 و 4 ملليغرام )، وطريقة عملها كتالي: عندما يمضغ الشخص علكة النيكوتين ثم يضع العلكة الممضوغة بين خده وأنسجة اللثة، يتم إطلاق النيكوتين في مجرى الدم من خلال بطانة الفم، و للحفاظ على كمية ثابتة من النيكوتين في الجسم، يمكن مضغ قطعة جديدة من العلكة كل ساعة أو ساعتين، و جرعة 4 ملليغرام أكثر فعالية مع المدخنين الذين يستهلكون كميات كبيرة من السجائر يومياً (أولئك الذين يدخنون 20 سيجارة أو أكثر في اليوم)، وقد لا يكون علكة النيكوتين مناسبة للأشخاص الذين يعانون من مرض المفصل الصدغي، أو لأولئك الذين يستخدمون أطقم الأسنان الصناعية، أو غيرها من أعمال طب الأسنان، مثل الجسور، وتطرح العلكة النيكوتين بشكل أكثر فعالية عندما لا يتم تناول القهوة أو العصير أو المشروبات الحمضية الأخرى في نفس الوقت، وتستخدم علكة النيكوتين عادة مع لصقة النيكوتين وغيرها من أدوية الإقلاع عن التدخين، وعند أول استخدام لعلكة النيكوتين، يمكنك استخدام قطعة كل ساعة إلى ساعتين، بعدد قطع يصل إلى 24 قطعة في اليوم.




يجب اتباع أسلوب معين لقضم علكة النيكوتين لتعمل بفعالية:

  • لإطلاق النيكوتين من العلكة، قم بقضم قطعة حتى يكون لها طعم لاذع أو حتى تشعر بوخز في فمك.

  • للسماح بامتصاص النيكوتين، يتم الحفاظ على وضع العلكة بين اللثة والوجنة حتى يتوقف الطعم أو الإحساس بالوخز.

  • لإطلاق مزيد من النيكوتين، قم بقضمها والاحتفاظ بها مرة أخرى.

  • كرر هذا الفعل لمدة 30 دقيقة، ثم اطرح العلكة لأنه قد تم استخدام كل النيكوتين الذي تحتوي عليه.


المزايا:

علكة النيكوتين:

  • متوفرة دون وصفة طبية في جرعتين — 2 مليجرام (ملجم) أو 4 ملجم

  • تستطيع التحكم في أعراض الانسحاب والرغبة المُلحة المفاجئة للنيكوتين التي قد تواجهها عند استخدام أدوية الإقلاع عن التدخين الأخرى


العيوب:

علكة النيكوتين:

  • يجب استخدامها بصورة متكررة خلال اليوم للسيطرة على أعراض الانسحاب أو الرغبة المُلحة

  • يمكن أن تسبب آثار جانبية مثل تهيج الفم والغثيان واضطراب المعدة واللعاب الزائد وألم الفك الناتج عن كثرة العض


تحذيرات:

يمكن أن تتلف علكة النيكوتين أطقم الأسنان أو تلتصق بها.



الجدول الزمني:

يوصى باستخدام علكة النيكوتين لمدة تصل إلى 12 أسبوعًا، ويمكنك البدء باستخدام قطعة كل ساعة أو ساعتين، ومن ثم الحد تدريجيًا من التكرار كلما قلت الرغبة الشديدة وأعراض الانسحاب.



٣ـ أقراص استحلاب النيكوتين

هو متاح دون وصفة طبية في قوتين تركيز لمادة النيكوتين 2 و 4 مليغرام أيضا، ويتم استخدام مستحلب النيكوتين بنفس طريقة علكة النيكوتين، يوضع بين الخد واللثة ليذوب، ويتم إطلاق النيكوتين في مجرى الدم من خلال بطانة الفم، ويعمل المستحضر بشكل أفضل عند استخدامه كل ساعة أو ساعتين وعندما لا يتم استهلاك القهوة أو العصير أو المشروبات الحمضية الأخرى في نفس الوقت، وكما هو الحال مع علكة النيكوتين، كثيرًا ما تستخدم أقراص استحلاب النيكوتين في تركيبة مع لصقة النيكوتين وغيرها من أدوية الإقلاع عن التدخين. يمكنك عمومًا استخدام ما يصل إلى 20 قرص استحلاب يوميًا.




المزايا:

أقراص استحلاب النيكوتين:

  • تتوفر دون وصفة طبية

  • تستطيع التحكم في أعراض الانسحاب والرغبة المُلحة المفاجئة للنيكوتين التي قد تواجهها عند استخدام أدوية الإقلاع عن التدخين الأخرى

  • تتوفر في شكل أقراص استحلاب صغيرة لتوصيل النيكوتين بسرعة أكبر

  • لا تتطلب مضغًا ولا تلتصق بأجهزة الأسنان

العيوب:

أقراص استحلاب النيكوتين:

  • يجب استخدامها بصورة متكررة خلال اليوم للسيطرة على أعراض الانسحاب أو الرغبة المُلحة

  • يمكن أن تسبب آثارًا جانبية بما في ذلك، الغثيان، أو عسر الهضم، أو حرقة في فم المعدة، أو تهيج الحلق، أو الفواق.


الجدول الزمني:

يوصى بأخذ أقراص استحلاب النيكوتين لمدة 12 أسبوعًا، ثم قلل عدد مرات استخدام أقراص الاستحلاب يوميًا كلما قلت الرغبة الشديدة وأعراض الانسحاب لديك.



٤ـ بخاخ النيكوتين الأنفي

متوفر بوصفة طبية فقط، ويأتي في زجاجة رش وهي عبارة عن مضخة تحتوي على النيكوتين والتي يمكن لمستخدمي التبغ استنشاقها عندما يكون لديهم الرغبة في التدخين، ويتم امتصاص النيكوتين بسرعة أكبر عن طريق الرش أكثر من منتجات استبدال النيكوتين الأخرى، ولا يُنصح باستخدام رذاذ الأنف بالنيكوتين للأشخاص الذين يعانون من حالات الأنف أو الجيوب الأنفية، أو الحساسية، أو الربو، أو لمستخدمي التبغ من الشباب، كما تشمل الآثار الجانبية لبخاخ النيكوتين، العطس، والسعال، ودموع العينين، ولكن هذه المشاكل عادة ما تختفي مع استمرار استخدام الرش، تتراوح الجرعة الموصى بها بين رشة او رشتين في كل فتحة أنف مرة أو مرتين في الساعة.




المزايا:

بخاخ النيكوتين الأنفي:

  • يستطيع التحكم في الرغبة المفاجئة في النيكوتين وأعراض الانسحاب التي قد تتعرض لها أثناء استخدام الأدوية الأخرى للإقلاع عن التدخين

  • يعمل بشكل أسرع من النيكوتين عن طريق المسدس والحبوب وجهاز الاستنشاق

  • يتيح لك إمكانية التحكم في الجرعة باستخدام البخاخ حسب الحاجة طوال اليوم


العيوب:

بخاخ النيكوتين الأنفي:

  • لا يتوفر إلا بوصفة طبية

  • يجب استخدامه بشكل متكرر طوال اليوم للتحكم في الرغبة أو أعراض الانسحاب

  • قد يتسبب في سيلان الدموع، و عطس، وسعال، والتهاب في الأنف والجيوب الأنفية والحلق


تحذيرات:

لا يوصى باستخدام بخاخ النيكوتين الأنفي إذا كنت تعاني من متاعب في الأنف أو الجيوب الأنفية.


الجدول الزمني:

غالبًا ما يُستخدم بخاخ النيكوتين الأنفي لمدة تتراوح بين ثلاثة وستة أشهر، ويتراوح الاستخدام الموصى به بين رشة، او رشتين في كل فتحة أنف مرة أو مرتين في الساعة.



٥ـ جهاز استنشاق النيكوتين

جهاز استنشاق النيكوتين عبارة عن جهاز يعطيك جرعة صغيرة من النيكوتين. عند الاستنشاق من جهاز استنشاق النيكوتين، يتم إطلاق بخار النيكوتين من خرطوشة داخل الجهاز. يدخل النيكوتين مجرى الدم حيث يتم امتصاصه من خلال بطانة الفم والحلق، ومن المهم الاحتفاظ بالبخار في فمك لبضع ثوان ثم نفخه ولا تستنشقه إلى داخل رئتيك، ولا يتم صرفه إلا بوصفة طبية، أما بالنسبة للآثار الجانبية الشائعة فهي تشمل تهيج الحلق، والفم، والسعال، كما يجب على أي شخص يعاني من مشكلة في التنفس مثل الربو أن يستخدم جهاز بخاخ النيكوتين بحذر.





المزايا:

جهاز استنشاق النيكوتين:

  • يمكنه التحكم في الرغبة المُلحة المفاجئة للنيكوتين وأعراض الانسحاب التي قد تواجهها عند استخدام الأدوية الأخرى للإقلاع عن التدخين.

  • ويتيح لك التحكم في جرعة النيكوتين التي تتلقاها. كما يمكنك أن تستنشق بعض البخات حسب الحاجة لتخفيف أعراض الانسحاب أو الرغبة الشديدة وحفظ ما تبقى من الخرطوشة للاستخدام في وقت لاحق.

  • ويجعل الجهاز يديك مشغولة، مما قد يساعد في الرغبة المُلحة للنيكوتين.


العيوب:

جهاز استنشاق النيكوتين:

  • لا يتوفر إلا بوصفة طبية

  • يجب استخدامه بصورة متكررة خلال اليوم للسيطرة على أعراض الانسحاب أو الرغبة المُلحة.

  • قد يسبب السعال وتهيج الفم أو الحلق.


تحذيرات:

لا يوصى باستخدام جهاز استنشاق النيكوتين إذا كنت تعاني من صعوبة في التنفس مثل الربو.


الجدول الزمني:

الاستخدام الموصى به هو ستة خراطيش إلى 16 خرطوشة يوميًا لمدة ستة أسابيع إلى 12 أسبوعًا، ثم تقل الجرعة تدريجيًا إلى صفر عبر الستة أسابيع إلى 12 أسبوعًا التالية.


تنبيه:

يوصي المختصون بأهمية تعلم الطريقة المثلى لاستخدام العلاج ببدائل النيكوتين قبل استخدامها، بأخذ النصح، أو الاستشارة، من طبيب، أو طبيب أسنان، أو صيدلي، أو غيره من مقدمي الرعاية الصحية، كذلك، يشير الخبراء إلى أن على المدخنين التوقف عن استخدام منتجات التبغ (سجائر، شيشة، شمة النيكوتين) قبل البدء في استخدام منتجات بدائل النيكوتين، فقد يسبب زيادة تركيز النيكوتين في الجسم إلى حدوث أعراض مثل غثيان، أو قيء، أو دوخة، أو إسهال، أو ضعف، أو دقات قلب سريعة.



هل منتجات استبدال النيكوتين آمنة؟

يعد أخذ النيكوتين من منتج بديل للنيكوتين أقل ضرراً بكثير من السجائر، لأن دخان التبغ يحتوي على العديد من المواد السامة المسببة للسرطان، و لم يرتبط الاستخدام طويل الأجل لمنتجات استبدال النيكوتين بأي آثار ضارة خطيرة بحسب المجلة الطبية البريطانية.



هل هناك منتجات لمساعدة الناس على الإقلاع عن التدخين لكنها لا تحتوي على النيكوتين؟

نعم، يمكن للطبيب أن يصف أحد الأدوية التي لا تحتوي على النيكوتين:




١ـ دواء Bupropion، أو زيبان

وهو من مضادات الاكتئاب، ولا يؤخذ إلا بوصفة طبية، وتمت الموافقة عليه من قبل إدارة الأغذية والعقاقير في عام 1997 لعلاج إدمان النيكوتين (تحت الاسم التجاري Zyban ® )، يمكن أن يساعد هذا الدواء في تقليل أعراض انسحاب النيكوتين، والرغبة في التدخين، ويمكن استخدامه بأمان مع منتجات بدائل النيكوتين،وعلى عكس العلاج ببدائل النيكوتين، لا يحتوي بوبروبيون على النيكوتين. ويعتقد أن يؤدي استخدامه إلى انخفاض الرغبة الشديدة في تعاطي التبغ وأعراض الانسحاب عن طريق زيادة مستويات بعض المواد الكيميائية في الدماغ؛


يستغرق الأمر من خمسة إلى سبعة أيام كي يحقق بوبروبيون مستويات فعالة في الدم. ينبغي أن تبدأ عادة بتناول بوبروبيون قبل إقلاعك عن التدخين بأسبوع أو اثنين، و ترتبط العديد من الآثار الجانبية مع هذا المنتج، لذا يجب عليك مناقشة طبيبك إذا كان هذا الدواء مناسبًا لك.


المزايا:

بوبروبيون:

  • يأتي في شكل حبوب، وبالتالي فهو سهل الاستخدام نسبيًا.

  • يمكن استخدامه مع أي من الأدوية البديلة للنيكوتين.

  • قد يقلل من زيادة الوزن والذي يعاني منه العديد من المدخنين بعد الإقلاع عن التدخين.


العيوب:

بوبروبيون:

  • لا يتوفر إلا بوصفة طبية.

  • يجب تناوله مرتين يوميًا.

  • يمكن أن يسبب جفاف الفم والأرق اللذين يميلان لأن يقلا بمرور الوقت.

  • يمكن أن يسبب التهيج، أو تغييرات في المزاج والسلوك، إذا كنت تعاني من هذه الآثار الضارة، فتوقف عن تناول الدواء واستشر طبيبك.


تحذيرات:

إذا كنت تتناول بوبروبيون، فأبلغ عن أي تغييرات في المزاج أو السلوك إلى الطبيب فورًا وتوقف عن تناول الدواء،

كما أن بوبروبيون ليس مناسبًا إذا كنت تعاني من نوبات الصرع أو اضطراب الأكل.


الجدول الزمني:

عادةً ما يُستخدم بوبروبيون لمدة 12 أسبوعًا. ولكن إذا كنت قد أقلعت عن التدخين بنجاح، فيمكنك استخدامه لمدة تتراوح من ثلاثة إلى ستة شهور آخرين للحد من مخاطر انتكاسة التدخين.



٢ـ دواء الفارينكلين، أو الشامبكس

و يتم تسويقها باسم Chantix ®، ولا يؤخذ إلا بوصفة طبية، وتمت الموافقة عليه من قبل إدارة الأغذية والعقاقير في عام 2006 لمساعدة مدخني السجائر على التوقف عن التدخين، ويساعد هذا الدواء أولئك الذين يرغبون في الإقلاع عن طريق تخفيف الرغبة الشديدة في النيكوتين، وعن طريق منع الآثار الممتعة للنيكوتين إذا قاموا بالتدخين، وترتبط العديد من الآثار الجانبية مع هذا المنتج، لذا يجب عليك مناقشة طبيبك إذا كان هذا الدواء مناسبًا لك؛


فارينيكلين (شانتكس) هو دواء يمكن أن يساعد في الحد من الرغبة الشديدة في تعاطي التبغ والسيطرة على أعراض انسحاب النيكوتين، كما أنه يمنع مستقبلات النيكوتين في الدماغ، مما يقلل من الآثار الممتعة للتدخين؛ ويستغرق الأمر عدة أيام كي يصل عقار فارينيكلين إلى مستويات فعالة في الدم، لذا ينبغي أن تبدأ عادة بتناول عقار فارينيكلين قبل إقلاعك عن التدخين بأسبوع أو اثنين.


المزايا:

عقار فارينيكلين:

  • يأتي في شكل حبوب، وبالتالي فهو سهل الاستخدام نسبيًا.

  • يمكن استخدامه مع أي من الأدوية البديلة للنيكوتين، أو مع عقار بوبروبيون.


العيوب:

عقار فارينيكلين:

  • لا يتوفر إلا بوصفة طبية.

  • يجب تناوله مرتين يوميًا.

  • يمكن أن يسبب الغثيان، إذا شعرت بهذا العرض تناول جرعة أقل من العقار أو تناوله مع الطعام والماء.

  • يمكن أن يسبب أحلامًا مزعجة أو غريبة.

  • يمكن أن يسبب التهيج، أو الاكتئاب، أو تغير المزاج، أو السلوك، إذا كنت تعاني من هذه الآثار الضارة، فتوقف عن تناول الدواء واستشر طبيبك.


تحذيرات:

فإذا كنت تتناول فارينيكلين، فأبلغ عن أي تغييرات في المزاج أو السلوك إلى الطبيب فورًا وتوقف عن تناول الدواء. إضافة إلى ذلك، ينبغي أن يُستخدم عقار فارينيكلين بحذر إذا كانت لديك مشكلات حادة في الكلى.


الجدول الزمني:

يُستخدم عقار فارينيكلين عادة لمدة 12 أسبوعًا. ولكن إذا كنت قد أقلعت عن التدخين بنجاح، فيمكنك استخدامه لمدة 12 أسبوعًا أخرى للحد من مخاطر انتكاسة التدخين.




هل هناك طرق بديلة لمساعدة الناس على الإقلاع عن التدخين؟

يزعم بعض الناس أن الأساليب البديلة مثل التنويم المغناطيسي، والوخز بالإبر، والعلاج بالليزر (تحفيز الليزر لنقاط الوخز بالإبر في الجسم) ، أو التحفيز الكهربائي، بأنه يساعد في تقليل الأعراض المرتبطة بانسحاب النيكوتين، إلا أن هذا الأمر لم تثبت فاعليته وصحته بالدراسات العلمية السريرية، بمعنى آخر لا يوجد دليل علمي على أن هذه الأساليب البديلة تساعد المدخنين الذين يحاولون الإقلاع عن التدخين.




كيف يمكنني الحصول على مزيد من المساعدة للإقلاع عن التدخين؟


الاستراتيجية الأكثر فعالية للإقلاع عن التدخين مدى الحياة هو الجمع بين أحد منتجات الإقلاع عن التدخين وبرنامج يتضمن دعمًا من الاختصاصيين المدربين على علاج إدمان التبغ. وفكر في الانضمام إلى مجموعة مجتمعية تهتم بالإقلاع عن التدخين أو ابدأ في الاستشارة الشخصية أو الهاتفية.




للإطلاع على المزيد حول الموضوع/

يمكنك تحميل كتاب الحرية من التدخين بالضغط هنا



١٬٧٢٤ مشاهدة٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

Comentarios

Obtuvo 0 de 5 estrellas.
Aún no hay calificaciones

Agrega una calificación
bottom of page