top of page

طلب الدعم والمساعدة

تاريخ التحديث: ١٩ يونيو ٢٠٢٠

الحصول على الدعم من الأشخاص المهمين في حياتك يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا عند الإقلاع عن التدخين، الأصدقاء، والعائلة، وزملاء العمل، يمكن أن يكونوا من أكبر الداعمين لك، انت لست وحدك في رحلة الإقلاع عن التدخين.




انضم إلى مجتمع الحرية من التدخين

امنح نفسك دفعة معنوية وحافز نفسي لمساعدتك على الإقلاع عن التدخين، من خلال توسيع دائرتك الاجتماعية، والتواصل مع الآخرين الذين يشاركونك اهتماماتك، فكر في الأشياء والعقبات التي تواجهها من أجل الإقلاع عن التدخين، ثم ابدأ محادثة مع شخص جديد، أو شاركها مع غيرك، الذين مروا بنفس التجربة، أو عقدوا العزم على خوضها، ستجد أن لديك أشياء كثيرة مشتركة مع الآخرين، وأن العديد منهم سوف يمد لك بكل سرور وترحيب يد المساعدة والدعم الذي تحتاجه لكي تقلع عن التدخين إلى الأبد؛

والآن يمكنك التواصل مع الآخرين وتطوير شبكة الدعم الخاصة بك من خلال موارد الوسائط الاجتماعية، يمكنك الآن متابعة بودكاست الحرية من التدخين، و قناتنا على اليوتيوب ، كما يمكنك متابعة حساباتنا على التويتر، والفيس بوك، والانستجرام، كما يمكنك الانضمام لمجموعة الحرية من التدخين وتحميل النشرات التثقيفية المجانية للتعرف على خطوات الإقلاع عن التدخين، مثل: النشرة التثقيفية "كيف تقلع عن التدخين" ونشرة "دليلك للإقلاع عن التدخين" الصادرة من مركز الحسين للسرطان، كما يمكنكم تحميل النشرة التثقيفية "طرق مقاومة الرغبة الملحة للتدخين"، والنشرة التثقيفية "منتجات الإقلاع عن التدخين" كما يمكنك الوصول إلينا ومتابعتنا عبر هاشتاق #الحرية_من_التدخين، روابط مجتمع الحرية من التدخين التالية:





الحصول على الدعم الذي تحتاجه

فيما يلي بعض النصائح للحصول على الدعم، سواء شخصيًا أو عبر الإنترنت:


١ــ طلب المساعدة

قد ترغب في حل المشكلات بنفسك، ولكن يمكن للجميع استخدام القليل من المساعدة من وقت لآخر، هذا لا يعني أنك ضعيف، أو أنك مسلوب الإرادة، إذا لم تكن متأكدًا من كيفية السؤال، فأرسل رسالة إلى صديق أو أرسل رسالة بريد إلكتروني، تقول فيها مثلاً، "أريد أن أقلع عن التدخين، هل يمكنك المساعدة؟ "تعرف على مدخنين سابقين؟ واسألهم عن أسباب وكيفية اقلاعهم عن التدخين.



٢ـ نوعية الدعم والمساعدة التي سوف تحتاجها

الإقلاع عن التدخين يكون أكثر صعوبة خلال الأسابيع القليلة الأولى، حيث سوف تتعامل مع أحاسيس غير السارة، و مشاعر غير مريحة، و أعراض الانسحاب، والرغبة في التدخين. لذلك يجب عليك التأكد من أن لديك العديد من خيارات الدعم، المتوفرة في جميع الأوقات، سواء كان دعم عبر استشارة عن طريق خط هاتفي، أو مجموعة دعم، أو موقع إلكتروني، أو حساب تواصل إجتماعي، أو صديق جيد في بلدك، أو بلد آخر يمكنك التواصل معه عبر منصات التواصل الإجتماعي، أو أي وسيلة تواصل أخرى متاحة، وهنا بعض الخيارات المقترحة:

  • تطبيقات الأجهزة الذكية: (Quit Smoking Apps) يمكن أن تساعدك تطبيقات الهاتف المحمول في الاستعداد للإقلاع وتقديم الدعم وتتبع تقدمك.

  • مجموعات الدعم: يمكنك الانضمام لمجموعة الحرية من التدخين على الفيس بوك وتحميل النشرات التثقيفية المجانية للتعرف على خطوات الإقلاع عن التدخين، وتبادل الخبرات مع أعضاء المجموعة والتواصل مع خبراء الإقلاع والمستشارين المشاركين فيها.

  • الأصدقاء والعائلة: الحصول على الدعم من الأشخاص المهمين في حياتك يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا أثناء الإقلاع عن التدخين.

  • الأدوية: إذا كنت تستخدم دواء للإقلاع عن التدخين ، مثل الشامبكس، أو لصقة النيكوتين، أو علكة النيكوتين، أو المستحلبات النيكوتينية ، فتأكد من وجودها في متناول يدك.


٣ـ أن تكون محددة حول ما تريد

لن يتمكن أصدقائك وأفراد عائلتك دائمًا من معرفة المساعدة التي تحتاجها عند الإقلاع عن التدخين، كن محددًا بشأن الدعم الذي تريده والذي لا تريده، حاول أن تكون لطيفا حول هذا الموضوع، إنهم يحاولون فقط القيام بما هو أفضل لك، على سبيل المثال، إذا كنت تشعر بالتوتر بعد يوم طويل في العمل وتتوق إلى سيجارة، فاطلب من صديقك المساعدة في التخطيط لقضاء ليلة خالية من التدخين لتشتيت انتباهك، وهنا بعض الخيارات المقترحة:

  • اتصل بثلاثة أشخاص على الأقل من أسرتك وأصدقائك يدعمون قرارك بالإقلاع عن التدخين، أخبرهم بتاريخ الإقلاع عن التدخين الذي حددته واطلب منهم المساعدة والدعم والتحفيز.

  • قم بالدردشة عبر الإنترنت مع مستشار مدرب للإقلاع عن التدخين.

  • اطلب من الأصدقاء والعائلة ملاحظة التغييرات التي تحدث معك أثناء محاولة إقلاعك( مظهرك ،سلوكك، تصرفاتك، جسدك، نفسيتك) وطلب منهم إخبارك كيف تسير الأمور كما يلاحظونها.

  • اطلب من أصدقائك وعائلتك عدم التدخين حولك.

  • حدد محفزاتك الخاصة بك، وطلب من أصدقائك و عائلتك مساعدتك على تجنبها.

  • اطلب من أصدقائك و عائلتك مساعدتك في التفكير في أنشطة التحرر من التدخين التي يمكنك القيام بها معا (مثل الذهاب إلى السينما أو صالة الألعاب الرياضية).

  • اطلب من أصدقائك وعائلتك عدم السماح لك ولو بسيجارة، حتى لو طلبت منهم ذلك.

  • اسأل الآخرين الذين نجحوا في الإقلاع عن النصائح والمشورة التي يمكنهم تقديمها لك لمساعدتك على البقاء متحررا من التدخين.

  • اطلب من صديق أو فرد من أفراد العائلة أن يقلع عن التدخين معك حتى تشجعو بعضكم البعض، خصوصاً من تعرف عنه قوة الإرادة والعزيمة والحكمة في التفكير و تقدير عواقب الأمور.

  • اطلب من أصدقائك وأفراد عائلتك مساعدتك في الاحتفال بمعالم الطريق للتحرر من التدخين: بعد مرور 24 ساعة من إقلاعك عن التدخين، 3 أيام، أسبوع واحد، وما إلى ذلك.



٤ـ تجنب المواقف الصعبة

الإجهاد والشعور بالضغوط، وكثرت الأعمال المطلوبة، والمهام المتعددة، يمكن أن يجعلك تشعر وكأنك تريد التدخين للتخفيف من حدتها وتهدئة نفسك، فكر فيما له أولوية أكثر وابحث عن طرق للتعامل مع هذه الضغوط التي تشعر بها، اطلب من الأصدقاء والعائلة المساعدة والدعم والتحفيز، و جعلهم على دراية بالضغوطات التي تشعر بها، من الممكن أن تساعد نفسك وتجعل حياتك أسهل، كلما كنت صريحاً في طلب الدعم، والتحفيز، والتشجيع، والمساندة، التي تحتاجها.



٥ـ قل شكرا

أخبر أصدقاءك أنك تقدرهم، سواء كنت تتحدث إليهم، أو أنك تراسلهم من خلال الرسائل النصية الإلكترونية، إن قول شكراً لا يستغرق الكثير من الوقت، لذلك قم بذلك في اللحظة التي تتواصل فيها معهم قبل أن تنسى، هل حصلت على الصديق الذي تخلى عن آخر قطعة من العلكة التي بحوزته لمساعدتك على التغلب على الرغبة في التدخين؟ اشترِ بعض العلكة وأعطها له، مع ملاحظة تقول: "شكرًا لمساعدتي على البقاء مقلعاً عن التدخين " والشعور بالامتنان وإظهاره له فوائد لك أيضا، حيث تشير الدراسات إلى أن الشعور بالامتنان يمكن أن يحسن الصحة البدنية والصحة العقلية واحترام الذات، أن تكون ممتنًا أيضًا يمكن أن يقلل من شعورك بالتوتر.



٦ـ التركيز على الأشخاص الذين يمكنهم المساعدة

إذا لم تعد الصداقة مع أحدهم على ما يرام، فقد حان الوقت لترك تلك الصداقة والتخلي عنها، أو التخفيف من عمقها على أقل تقدير، لا تخف من تجربة أن تجعل مسافة قصيرة بينك وبين الأشخاص الذين لا يقدمون لك الدعم الذي تحتاجه، يمكن أن يكون ترك صداقة بعض الأشخاص، والتخلي عنها، أو التخفيف من عمقها، أمراً صعبًا، لكنه في بعض الأحيان يكون هذا هو الأفضل لكلا الطرفين، بل قد يكون ذلك من أفضل ما يحدث لك في الحياة، فبعض الأصدقاء صداقتهم سامة، وأنا أسميهم مصاصين الدماء، يمتصون كل طاقة إيجابية فيك وفي الحياة ، ولا تأخذ منهم إلا كل طاقة سلبية، ولا يخبرونك إلا بكل ما هو سيء فيك وفي الحياة، فإذا ابتلاك الله بمثل هذه النوعية من الأصدقاء، فنصيحة لوجه الله، فر منهم فرارك من الأسد، ثم ركز على قضاء الوقت مع الأشخاص الذين يجعلونك تشعر بالرضا عن نفسك، ويريدون لك النجاح ويتمنونه لك، ويقدمون لك كل الدعم والتشجيع لتحقيقه.



٧ـ استثمر في علاقاتك

لعل من أهم العلاقات التي تحتاج إليها من أجل الإقلاع عن التدخين، أكثر ما تكون هي العلاقات مع الأشخاص الغير مدخنين، من معارفك، وأقاربك، وزملائك، والتي يجب أن تحرص على تنميتها، وتقوية أواصرها، حيث أن تواجدك بينهم، ومعهم، وتمضية الجزء الأكبر من يومك بصحبتهم، أثناء محاولتك الإقلاع عن التدخين، يعتبر من أهم ما يبقيك بعيداً عن التدخين وكل ما يذكر به، إن استثمارك في تقوية علاقتك بهم قبل إقلاعك عن التدخين سوف يشعرك بمزيد من الراحة عند طلبك منهم الدعم والمساندة للإقلاع عن التدخين، وتصبح علاقتك عميقة معهم بحيث تستطيع أن تذهب معهم لمشاهدة فيلم، أو دعوتهم لتمضية جزء من اليوم معك، او الاحتفال معهم كلما قطعت شوطاً في رحلة الحرية من التدخين، إن الشخص الغير مدخن من معارفك، أو زملائك في العمل، أو من أقاربك، قد يكون أفضل صديق تعرفت عليه في يوم من الأيام، أعمل على تقوية العلاقة معهم وتقويتها حتى ولو لم يكن هذا خيارك المفضل، قم الآن بالاتصال بصديق غير مدخن لمجرد الدردشة ثم انظر كيف تسير الأمور.


٨ـ دعم الآخرين

الدعم هو شارع ذو اتجاهين، إذا كنت تريد أن يكون الآخرون هنا من أجلك، فعليك أن تكون هناك من أجلهم أيضًا، تحقق من تقديم الدعم والمساندة لأصدقائك ومساعدتهم عندما تستطيع، القيام بشيء بسيط أو تقديم الشيء اليسير في بعض الأحيان قد يعني شيئاً كبيراً وكثيراً لدى الآخرين، مثل تهنئة أو كلمة مواساة أو مجرد الاستماع لهم او هدية بسيطة أو عبارة لطيفة، افعل شيئًا لصنع يوم شخص ما، قم بمدحة بما هو فيه، أو الدعاء له، اجعل صديقًا يبتسم عبر البريد الإلكتروني، أو عبر رسالة نصية له ، أو قم بتهنئة شخصًا ما بعيد ميلاده، أو ترقيته، أو شرائه شيئاً جديدا، أو بمناسبة اجتماعية عزيزة عليه، أو اتصل بأحد أفراد العائلة لمعرفة كيف حاله، وجدد العهد به، إذا حصلت على طريقة للإقلاع عن التدخين أو نصيحة للإقلاع عن التدخين انتفعت بها قم بنشرها على وسائل التواصل الاجتماعي، يمكن أن تكون مشاركة نجاحك حافزًا كبيرًا ودعمًا للآخرين ليصبحوا مقلعين عن التدخين، ومتحررين منه.




وفي الختام

إن وجدت هذا المقال مفيداً، أرجو التكرم، أخي الحبيب بالتالي:

  • تسجيل الإعجاب.

  • كن إيجابياً وفاعلاً وشارك الآخرين.

  • رأيك يُهمني فلا تبخل علي به في التعليقات.

كما يسعدني، تسجيلك في الموقع، والانضمام للقائمة البريدية ليصلك كل جديد، ولا تتردد أخي الكريم في الكتابة ألي إذا رغبت أن أكتب مقال في موضوع تراه مهما من وجهة نظرك للإقلاع عن التدخين والتوعية بأضراره، وشكراً جزيلاً لك، لمنحي جزء من وقتك الثمين، لقراءة هذا المقال، وتسجيل تعليقك عليه، و إعجابك به، ومشاركته مع غيرك.


٩١٠ مشاهدات٠ تعليق
bottom of page